تمكين الأسرة في العالم المعاصر

مؤتمر
الموضوع: السياسات العامة, تنمية
الموعد: يناير 27, 2010, طوال اليوم - يناير 28, 2010
الموقع: الدوحة، قطر
إضافة إلى التقويم 2010-01-27 00:00:00 2010-01-27 24:00:00 UTC تمكين الأسرة في العالم المعاصر Doha, Qatar

أقر الإعلان العالمي لحقوق الإنسان بالأسرة بأنها الوحدة الطبيعية والأساسية للمجتمع. وفي كل الثقافات، لا تزال الأسرة هي اللبنة الأساسية في المجتمع

وتمضي هذه الثقافات قدماً في الاعتراف بالأسرة بأنها الوسيلة الوحيدة التي تجعل الأفراد يتعايشون معاً، وتوفر لهم الرعاية والدعم المتبادل. ومنذ خمس سنوات وأثناء الاحتفال بالذكرى العاشرة السنة الدولية للأسرة، انعقد مؤتمر الدوحة الدولي للأسرة في عام 2004 تحت رعاية صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر.

وقد تم تبني إعلان الدوحة بعد ذلك، والذي يعيد التأكيد على العديد من الالتزامات الدولية المتفق عليها، بما في ذلك تلك الالتزامات الواردة في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، كإحدى الجهود المبذولة لتشجيع إقامة الحوار بين الدول والحضارات بشأن الأسئلة المتعلقة بالأسرة، علاوة على دعم السياسات الخاصة بالأسرة وأنظمة دعم الأسرة. وتعد الأسرة المتماسكة أساساً مركزياً لتضافر الجهود الرامية إلى تحسين التنمية الاجتماعية والاقتصادية، وإنشاء مجتمعات مستدامة، وزيادة الرخاء العالمي.

مواد الخلفية

الأوراق البحثية

أيمن زهري

بدرية عبدالله الوادي

ديفيد مايلز

كريغ هارت

هيذر أ. هورست

 جاناردان براساد سينغ

جيساس هرنانديز راموس

كلثم الغانم

كامل مهنا

البروفيسور الدكتور كجيل ليجون

ليودميلا فاسيلينكو

لورديس ديل فريسنو

ماريا صوفيا أغيري

مارتن لوتيران

مايكل سكلوتر

مويرا تشيمومبو

باتريك باكلي

بيير أندريه شيابوري

رضوان أ. مصمودي

ريتشارد ج. ويلكنز

سعدون الهييلي

 سامي منصور

شيلا ب . كامرمان

       ويليام ساندرز